5 خطوات للتحضير لإعادة هيكلة شركتك

Bayt.com, Contributor, Sep 28 2017

يمكن للتغيير أن يكون مسألة غير مريحة ويؤدّي إلى جوّ من التوتّر. تجعلنا فكرة المجهول وغير المألوف نتساءل ونقلق على حدٍّ سواء. فمن طبيعة الإنسان أن يشعر بالقلق عندما يواجه التغيير، وبخاصّةٍ لأنّنا كائنات نعيش على العادات ونلتزم بما يريحنا. ويبرز ذلك تحديدًا في مكان العمل، حيث يوفّر الاستقرار والاتّساق سهولة للموظفين وأصحاب العمل على السواء.

إذا كنت من الأشخاص المتعاطفين والذين يظهرون الراحة والدعم مثل المسؤولين في الموارد البشرية، أو من الأشخاص الذي يتمتّعون بشخصية تظهر السلطة ومهارات التنظيم والقيادة مثل المدير، فقد تتساءل كيف يمكنك أن تستعدّ ومن حولك من أجل التحول القادم. لا تخَف لأنّ بيت.كوم، موقع العمل الأول في منطقة الشرق الأوسط، يقدّم الدعم لك في كلّ خطوة. وإليك أدناه تفاصيل عن خمسة مؤشرات آمنة من شأنها أن تجعلك تشعر بالجهوزية والاستعداد لما قد يحصل. 

التخطيط أولاً وآخرًا

إنّ إعادة هيكلة الشركة ليست بالمهمّة السهلة. إنّها عملية لا تكتمل إلا بعد التفكير المطوّل ووضع الاستراتيجيات. وفي حين أنّه لا يكون أمرًا سهلاً عندما تقرّر الإدارة العليا تنفيذ تغييرات كبيرة في هيكلية الشركة، تكون مسؤوليتك كمسؤول في الموارد البشرية أو قائد الفريق، وضع خطة تساعد الموظفين في الاستعداد لأيّ أدوار جديدة قد يضطلعون بها. 

إليك بعض الأمور التي يجب القيام بها:

  • إنشاء توصيفات وظيفية جديدة، مع تحديد المهام والتوقّعات بوضوح.

  • التحضير للتطوير المهني المطلوب، بما في ذلك الدورات التدريبية لجميع الموظفين الذين سيؤدون أدوار جديدة.

  • توضیح تراتبية الإبلاغ وتصمیم مخطط تنظیمي جدید یعکس التغییر. 

الإقرار بالتغيير

تتمحور الخطوة المهمّة الأخرى في التحلّي بالصدق تمامًا والإقرار بأنّ التغيير سيحدث في شركتك. فإذا رفضت أنّ من شأن هذا التغيير أو إعادة الهيكلة التأثير على المؤسّسة، لن يقبل بها موظفيك ويتكيّفون معها. وتقوم أفضل استراتيجية بالنسبة لك للتعامل مع التغيير بطريقة فعّالة ومنظّمة هو أن تضع نفسك مكان الموظفين وتتعرّف على الطريقة التي ستؤثر بها إعادة هيكلة الشركة عليك وتشارك هذا الموضوع مع الآخرين. من خلال التواصل مع موظفيك على المستوى العاطفي والمهني والتعاطف مع أي مشاعر مختلطة قد تكون موجودة، يمكنك أن تظهر لهم أنّك تفهم ما يمرّون به وأنّهم ليسوا بمفردهم. في ما يلي بعض الخطوات التي تتعلّق بموظفيك:

  • إجعل الموظفين على بيّنة من كيفية تأثير إعادة الهيكلة على عملك وكيف تنوي التعامل معها ومعالجتها.

  • إشرَح لموظفيك أنّه مع أنّ التغيير لن يكون سهلاً، إلا أنّ العملية ستكون سلسة بفضل الخطة المفصّلة والمتعمّقة التي قمت بتطويرها.

  • طمئن موظفيك بأنّه ستتمّ معالجة كلّ احتياجاتهم واستفساراتهم طوال فترة التغيير، وأنّك ستستمع لمخاوفهم.

  • إذا كان، لأيّ سببٍ من الأسباب، يتعيّن صرف الموظفين كجزءٍ من إعادة الهيكلة، كُن صادقًا وواضحًا حول هذا الموضوع وأخبرهم في أقرب وقتٍ ممكن. فكلّما كان لديهم وقت أكثر لاستيعاب مشاعرهم والبدء في البحث عن فرص عمل جديدة، سيشعرون بالطمأنينة أكثر. وكن متساهلاً ومتفهّمًا وتأكّد من منحهم وقتًا كافيًا للتكيّف والعثور على فرص أخرى. 

تطوير نظام تواصل فعّال

يجب الحفاظ على التواصل الصحي والمثاليلنجاح أيّ شركة. وفي حالة إعادة هيكلة الشركة، تصبح أهميّتها أكبر من أيّ وقتٍ مضى لأنّ المسائل أو المخاوف أو الضغوط المتزايدة أو المطالب التي لم تتمّ معالجتها، تؤثر سلبًا على معنويات الموظفين وأدائهم ورضاهم الوظيفي. لذلك، تأكّد من شرح النقاط التالية لكلّ موظف والعمل بها:

  • اتّبِع سياسة الباب المفتوح أثناء إعادة الهيكلة وتأكّد من أن يعرف موظفوك أنّك على استعداد لمساعدتهم في كلّ خطوة طوال هذه الفترة.

  • إنصَح فريقك بالتواصل بشكلٍ منفتح وبصراحة وعلى الفور عندما يكون لديهم آراء أو مخاوف بحيث تتمّ معالجتها بسرعة.

  • ليعرَف موظفوك أنّه إذا كان لديهم أيّ اعتراضات تجاه دورهم الوظيفي الجديد أو مهامهم الجديدة، يجب أن يتناقشوا بها ويعبّروا عن اعتراضاتهم قبل فوات الأوان لتغيير صيغة إعادة الهيكلة. 

تأكّد من أنّك مجهّز باحتياجاتك من المواهب

لا تعني إعادة الهيكلة بالضرورة أنّك سوف تقلّل من عدد الموظفين، لأنّ موظفيك سيستلمون مهام وأدوار عمل جديدة. بدلاً من ذلك، قد ترغب في توظيف عاملين جدد للمساعدة في الهيكلة الجديدة لمؤسستك. تأكّد من التخطيط مسبقًا لأيّ موهبة تحتاجها شركتك بحيث يمكنك توظيف الأشخاص المطلوبين في الوقت المناسب لهذه العملية. 

تحلَّ بالإيجابية دائمًا

يمكن أن يكون الموقف الذي نتّخذه في بيئة العمل بمثابة أمر معدٍ؛ فالبشر بطبيعتهم يتصرّفون تبعًا لحدسهم وعاطفتهم. بالتالي، إذا كنتَ من الأشخاص العصبيّين والقلقين، سيشعر موظفيك بذلك. وعادةً ما يكون الجوّ السلبيّ متوقّعًا لأنّ إعادة الهيكلة تنطوي على التغيير. لذلك، من المهمّ أن تكون مثالاً يحتذى به وتحافظ على الطاقة الإيجابية والمطمئنّة. وفي ما يلي بعض الأفكار للتحلّي بالإيجابية ونشر هذه الطاقة:

  • قُم بإجراء نشاط ضمن الفريق حيث تسنح الفرصة للجميع بتبادل الأفكار والاهتمامات والتناقش مع مديرهم / المشرف الجديد. وتُعتبر دائرة المناقشة طريقة جيّدة للقيام بذلك، حيث يمكن للموظفين اختيار متى يرغبون في دخول الدائرة والمشاركة في المناقشة. كما يمكنهم أيضًا اختيار متى يودّون مغادرتها وإتاحة مساحة لانضمام شخص آخر.

  • قُم بتذكير كلّ موظف بمدى أهمية دوره الجديد في النجاح المستمرّ لكلّ من الشركة وله.

  • إشرَح اتّجاه الشركة الجديد وقُم دائمًا بمراجعة أهداف الموظفين والخطط المهنية في الشركة.

Comments   

Catch up on what you've missed