كيفيّة تأسيس شركة تسعى للتغيير

Bayt.com, Contributor, Jun 20 2017

التغيير أمرٌ لا مفرّ منه تمرّ به كلّ مؤسسة كبيرة كانت أم صغيرة. وقد يتمثّل في الترقيات والتعيينات الجديدة وتخفيضات الميزانية والتوسّع الجغرافي والعديد من الاحتمالات الأخرى التي من المرجّح أن تحدث في كثير من الأحيان. ومع ذلك، فإنّ الاستجابة للتغيير ونتائجها يمكن أن تختلف كثيرًا من شركة إلى أخرى ومن فريق عمل إلى آخر.

في حين قد تكون، كشركة أو قائد فريق، متشوّقًا للتغيير أو معتادًا ببساطة عليه، قد لا يكون موظفيك على هذا القدر من الحماس. وإذا كنت تسعى لتوفير ثقافة لا تقبل بالتغيير فحسب، بل ترغب به أيضًا، يجب عليك إذًا توفير التدريب وإدخال التغيير تدريجيًّا وتقديم جوّ من السلامة لموظفيك.

وفقًا للخبراء في مجال المهام الوظيفية في بيت.كوم، إليكم كيفية تأسيس شركة ترحّب بالتغيير وتستفيد بنجاح من فوائده:

  1. إعلام الموظفين مسبقًا

ما لم يكن التغيير مخططًا له تمامًا، من الأفضل دائمًا أن تعلم موظفيك مسبقًا بعملية التغيير بأكملها وتحدّد خطّتك للاستجابة. وهذا يمكن تسهيله عن طريق تمرير خطط مخصّصة لرؤساء الإدارات المختلفة الذين يقومون بشرحها لفرق عملهم. وينبغي أن تتضمّن الخطة أيضًا وصفًا تفصيليًّا لكيفية انتقال كلّ إدارة للتغيير تدريجيًّا وعلى مراحل لأنّ التغيير المفاجئ سيزيد بالتأكيد من القلق. لذلك، يجب تخفيف عنصر المفاجأة كلّما كان ذلك ممكنًا.

  1. الحدّ من الشعور بالفشل

يجلب التغيير معه دائمًا الخوف من الفشل والخروج من منطقة السلامة. وتؤّدي الحاجة إلى تعلّم مهارات جديدة والبقاء على جهوزية دائمة إلى خلق جوّ متوتّر لأي فريق عمل أو إدارة. ونتيجة لذلك، يجب على المدراء غرس الثقة لدى الموظفين بأنّهم لن يعانوا من الفشل، وبخاصّةٍ خلال المراحل الانتقالية. ويجب التأكيد للموظفين أنّ ارتكاب الأخطاء خلال أوقات التغيير لا يؤدي إلا إلى زيادة في التعلّم وتحسين العمليات. ويجب عدم السماح بأن يكون التغيير ذريعة للرضا بالأمر الواقع أو عدم المخاطرة ومحاولة استخدام تقنيات جديدة. وعلى العكس، يجب تمكين الموظفين من التجربة ووضع الاستراتيجيات من أجل التكيّف والنموّ.

  1. وضع السياسات الاحتياطية في حالات الطوارئ

يمكن للتغيير ألا يكون متوقّعًا، وبخاصّةٍ عندما يتعلّق الأمر بعوامل خارجية لا يمكن السيطرة عليها في السوق والاقتصاد. على هذا النحو، يكون من المستحسن لشركتك إعداد السياسات والحالات لأي نوع من الظروف التي يمكن تصوّرها والاتّجاهات المحتملة. ثمّة أنواع مختلفة من الاتّجاهات مثل الاتّجاهات الصعبة (حيث لا مفرّ من التغيير) والاتّجاهات البسيطة (حيث قد يحدث التغيير أو لا يحدث). ومع أخذ هذا الأمر بعين الاعتبار، يجب وضع استراتيجية مع كبار المدراء حول كيفية التعامل مع كلّ نوع من الاتّجاهات ونشر المعلومات للموظفين بحيث يعرفون كيفيّة التصرّف في حالة حدوث التغيير.

  1. حماية أوضاع الموظفين

قد يؤدي تغيير معيّن، مثل تقليص الحجم أو إعادة الهيكلة، إلى جعل الموظفين يشعرون بالقلق الشديد حول وضعهم في الشركة. وقد يخافون من أن يكون وضعهم مهدّدًا، وبالتالي قد لا يعملون بشكلٍ مثمر للغاية، أو يتكلّمون بالسوء عن المؤسّسة من دون علمك. فمن الأفضل أن تضمن لهم أنّهم لن يتأثروا بشكلٍ سيئ بالتغيير، بل سيستفيدون منه. وإذا كان التغيير يتطلّب، في الواقع، إنهاء العمل أو إعادة التوظيف، فيجب أن تكون صادقًا ومباشرًا وتشرح لهم ما يحدث والأسباب المبرّرة، بما يساعدك على تجنّب الدعاية السيئة أو الإضرار بالعلامة التجارية لصاحب العمل.

  1. تدريب الموظفين

ثمّة طريقة فعّالة يقبل من خلالها الموظفون بالتغيير ويسعون لاعتماده وهو التدريب على مجموعات المهارات الجديدة التي ستكون مطلوبة بعد إجراء هذا التغيير. وغالبًا ما يكون الموظفون مرتاحين جدًّا في مهامهم اليوميّة ويصبح عملهم معتادًا. وتكون الفكرة جيّدة في الطلب من المدراء بإدراج قائمة المهارات التي قد يحتاجها الموظفون في المستقبل واقتراح طرق لملء الفجوات من خلال التدريب الداخلي أو الخارجي.

  1. تعديل استراتيجية اكتساب المواهب

غالبًا ما يؤثر التغيير على العنصر البشري في النشاط التجاري. ويجب أن تضع استراتيجية جيّدة لجذب المواهب سواء كنت بحاجة إلى التوظيف لملء المناصب التي تمّ إنشاؤها حديثًا أو إعادة ملء تلك القديمة أو الحفاظ ببساطة على مجموعة المواهب للتغييرات التي قد تطرأ. في البداية، يجب عليك توسيع آفاقك من خلال الوصول إلى قواعد بيانات أكبر وأكثر تنوّعًا للمواهب. على سبيل المثال، يمكّن موقع بيت.كوم شركات ومدراء التوظيف من خلال منحهم إمكانية الوصول إلى أكثر من 28 مليون سيرة ذاتية. ويمكن بعد ذلك الانتقال بسهولة إلى الخطوة التالية لتصنيف احتياجات المواهب وتضييق نطاق الموظفين المحتملين وتحديد أولئك الذين سيكونون أكثر ملاءمة للشواغر الحالية و/أو المستقبلية. وثمّة مجموعة من أدوات البحث والترشيح والفرز والتنظيم المهمّة التي تجعل من هذه الخطوة أكثر سلاسة.

Comments   

Catch up on what you've missed