المؤتمر السنوي العالمي للمرأة العربية ArabWIC يقام في الجامعة الأميركية في بيروت

Lynn Bizri, Aug 15 2017

إستضافت الجامعة الأميركية في بيروت الدورة الخامسة للمؤتمر السنوي العالمي للمرأة العربية في مجال الحوسبة والتكنولوجيا (ArabWIC) والتي أقيمت لأول مرّة في لبنان من 10 إلى 12 أغسطس / آب. وجذب المؤتمر أكثر من 400 مشارك من أكثر من 30 بلد وتم حفل الافتتاح بحضور معالي وزيرة الدولة لشؤون التنمية الإدارية عناية عزالدين ورئيس الجامعة الأمريكية في بيروت د. فضلو خوري بالإضافة إلى طلّاب ومحترفين وأكاديميين من بيئة التقنية العالمية الحاضنة.

وتقوم منظمة ArabWIC بالربط ما بين أقسام العلوم الحاسوبية خلال تنظيمها لفعاليات المؤتمر لتسهيل أهداف النساء لتحقيق أهدافهن الوظيفية بالإضافة إلى نشر الوحي وتشجيع التعاون ما بين النساء العرب العاملات في الحوسبة مع زيادة في مستوى الرؤى والمكانة في القطاع. لدى المنظمة 18 فرع في العالم العربي مع أكثر من 2500 عضو.

تضمّن البرنامج على مدى 3 أيام أكثر من 100 جلسة من المتحدثين والمناقشات الحوارية والبحثيّة بالإضافة إلى جلسات التدريب والتواصل. في جلسة أخذ وردّ حول مستقبل التكنولوجيا وكيف يمكن لبيئة القطاع الحاضنة     

المؤتمر السنوي هو أكبر تجمّع التعاون لدعم النساء في مجال الحوسبة \ التكنولوجيا، ناقش الرئيس التنفيذي لعرب نت مع 7 أشخاص بارزين في البيئة الرقمية الحاضنة التحديات التي تواجهها النساء في المنطقة وما يوفّر لهنّ الوحي وما النصيحة التي يعطونها لرائدات الأعمال في المنطقة.

كما يتضمّن المؤتمر هاكاثون تضمّن تعليم 50 فتاة من مخيّمات المهجّرين لابتكار تطبيقات تساعد على حل المشاكل ضمن المجتمعات بالإضافة إلى مساحات للاستشارات الوظيفية تم تركيبها في اليومين الثاني والثالث للمقابلات الفوريّة.

تؤسس النساء اليوم واحدة من كل 4 شركات ناشئة جديدة وفقا لتقرير الماسة كابيتال، ثمة إدارة لأصول الشركات الصغيرة والمتوسّطة في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي قدرها 385 مليار دولار. لكن، بالرغم من ارتفاع عدد الشركات التي تديرها النساء، وفقا لأحدث تقرير وضع الاستثمارات الرقمية من عرب نت، تمثّل النساء حوالي 14% فقط من مجمل المؤسسين. مع العلم أن نسبة دراسة النساء للعلوم الحاسوبية هي أعلى في العالم العربي (حوالي 50%) مقارنة بالولايات المتحدة (15%)، بينما معدل توظيف النساء في القطاع مقارنة بالرجال هو متدني للغاية في المنطقة.   

يجدر الذكر أن مؤتمر ArabWICهو أحد المبادرات العديدة الهادفة لدعم رائدات الأعمال في المنطقة، نذكر منها برنامج المرأة العربية لتنظيم المشاريع الهادف لإلغاء عدم المساواة عبر توفير التوجيه وبرامج لبناء المهارات، مسرّع المرحلة التأسيسيّة ومساحة العمل غزة سكاي غيكس(GSG) الذي أطلق مؤخرًا نادي كتابة الرموز (كتابة التعليمات البرمجيّة) للنساء بالإضافة إلى صندوق المستثمرين الأفراد للمرأة اللبنانية.  

Comments   

Catch up on what you've missed