استحواذ مجموعة مستثمرين سعوديين على جلام بوكس

Rita Makhoul, Nov 19 2017

استحوذت مجموعة من المستثمرين على شركة التجارة الإلكترونية الخاصة بالجمال جلام بوكس (GlamBox) الشرق الأوسط وقد جمعت سابقا مبلغ 4 ملايين دولار من تمويل رأس المال المخاطر من مستثمرين إقليميّين بما فيهم STC Ventures و MBC Venturesو R&R Ventures بالإضافة إلى مستثمرين سعوديين استراتيجيين.  

لدى المجموعة التي استحوذت على جلام بوكس اهتمامات في الإعلام والبيع بالتجزئة والضيافة وهي تهدف إلى دفع الشركة نحو المرحلة الثانية من النمو في المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي وغيرها. قدم أبوستولوس بينوماكيس من Iliad Partners المشورة إلى البائعين حول الصفقة بصفته مستشار مستقل مع بيع الشركاء من أصحاب الأسهم بما فيهم STC Ventures و MBC Ventures و R&R Venturesإلى المالكين الجدد.

أطلق شركاء التأسيس والمستثمرين الملائكة شانت أوكنايان وفارس عقاد وكريستوس ماستوراس ومارك غبريل الشركة الناشئة في دبي سنة 2012. تحدثنا معهم حول رحلتهم والتحديات والاستحواذ وما يعنيه لمستقبل جلام بوكس.

توسعت جلام بوكس منذ 2012 جغرافيا في الإمارات والسعودية مت توفير الاشتراكات للنساء وقد بدأت في بداية العام تقديم خيارات التجارة الإلكترونيّة التقليدية. لدى جلام بوكس علامة تجارية قوية في السوق وقد تم اختيارها كأفضل شركة ناشئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من قبل مجلة فوربس في السنوات 2015 و2016 و2017.

قامت جلام بوكس بالشراكة مع 200 علامة تجارية وموزع في المنطقة ولعبت دور قناة التسويق والبيع. يلحظ فريق العمل أن جلام بوكس تعمل في دولتين مختلفتين ولا تزال قاعدة عملائها تتوسع (5 أضعاف في السنة الماضية!).

من أين لكم فكرة جلام بوكس وما هي الفجوة التي أردتم ملئها في السوق؟

كنا جميعنا نعمل في القطاع الرقمي أو الإعلامي سواء كرجال أعمال او استشاريين او مدراء تنفيذ. جاءنا الوحي خلال مؤتمر عرب نت بيروت عام 2011 بعدما شاهدنا الشركات الناشئة المشاركة والحماس لمجال ريادة الأعمال فقررنا إطلاق مشروعنا الخاص. بذلنا الجهد لنرى ما هي المفاهيم السائدة جيدًا في الولايات المتحدة وأوروبا والتي يمكن أن يكون عليها الطلب هنا في الشرق الأوسط وقمنا بتقييم متطلبات السوق والتشغيل.

لاحظنا قوة الشركات التي تقدم الاشتراكات في مجال الجمال في الغرب وأن لدى هذا القطاع دعما من مستثمري رأس المال المخاطر وإن هذا المجال هو في طور النمو هنا مع إمدادات محدودة جدا على الإنترنت. رأينا فجوة في اشتراكات التجارة الإلكترونية للنساء في المنطقة، وبالتالي ولدت جلام بوكس لخدمة تلك الحاجة في السوق.

ما كانت التحديات أثناء الرحلة وكيف تغلبتم عليها؟

لقد واجهنا التحديات مثل كل شركة تجارة إلكترونية ناشضئة في الشرق الأوسط عام 2012 – بيئة أعمال ناشئة، خدمات لوجستية معقدة عبر الحدود مع العديد من القوانين وقيود التمويل، وحلول الدفع المتأخرة، وتوظيف مواهب قوية على استعداد على الوثوق بنا.  

لكننا تغلبنا عليها من خلال التركيز على التنفيذ التشغيلي، في حين أن البيئة الحاضنة للشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قد تطورت بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية، مما جعل الظروف أكثر ملاءمة لنا، ولجميع الشركات الناشئة.

توسّع الشركات الناشئة هي من التحديات التي تواجه العديد من الشركات الناشئة بالإضافة إلى البيروقراطية. ما مدى صعوبة عملية التوسع نحو أسواق جديدة؟

من الصعب الدخول إلى السوق السعودية وهي أكبر سوق للتجميل في المنطقة. كنا محظوظين في تخطينا لصعوبات دخول السوق وتكوين حضور قوي ومن ثم التوسع بالأعمال هناك عبر الشراكة مع مستثمرين في السعودية ساعدونا على فتح الأبواب ودعم الأعمال في المملكة. كما قضينا الوقت هناك وشكلنا فريق عمل محلي الأمر الذي كان اساسيًا.

ما كانت المكونات التي ساهمت في نجاح جلام بوكس؟

كان هناك فريق عمل قوي يؤمن في جلام بوكس ومهمتها. بالعمل الشاق والقدرة على الصمود، تمكنا من التأسيس للنجاح في جلام بوكس. كان لدينا كمؤسسين الرؤية للتمويل التأسيسي وإطلاق الشركة الناشئة وتمكين قدرات التجارة الإلكترونية لدينا وتقديم خدمة تسرّ مشتركينا. تمكّن الرئيس التنفيذي وفريق العمل من نمو الأعمال بخمسة أضعاف في العام الماضي وحده. وقد تمكن المستثمرون والشركاء الذين دعمونا طوال رحلتنا من تحقيق هذا النجاح.

نحن فخورون بأننا نجحنا في إكمال دورة حياة كاملة للشركة الناشئة في الشرق الأوسط – من التفكير والتمويل الأولي الى بناء فريق وإطلاق وتمويل رأس المال المخاطر على مدار جولتين وبناء منتج رائع وتوسيع نطاق الأعمال والتوسع الدولي وأخيرا الاستحواذ في غضون 5 سنوات.

ما النصيحة التي بإمكانك إعطاءها للشركات الناشئة الصاعدة ولرواد الأعمال الواعدين في المنطقة اليوم؟

ريادة الأعمال تشهد اوقات جيدة في المنطقة اليوم. هناك المزيد من الفرص والدعم والمواهب والتمويل أكثر من أي وقت مضى. ولكن أن تكون مؤسس ورائد للأعمال أمر غير سهل. هناك العديد من التحديات لبناء شركة ناشئة. لتحقيق النجاح، تحتاج إلى فريق قوي والقدرة على الصمود وليس هناك بديل للتنفيذ الجيد. لذلك نصيحتنا هي: اختاروا فريق العمل المناسب، إعملوا بجهد، كونوا مصممين وتأكدوا من أن تتعلموا طول الطريق وان تدمجوا ما تعلمتوه باستمرار سواء على المستوى الشخصي أو في الأعمال التجارية.

Comments   

Catch up on what you've missed